الرئيسيةالبوابةبحـثأرسل مقالس .و .جالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 الأحد الأوّل من الصوم الكبير عالتقويم الغربي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Amer-H
صديق فيروزي متميز جدا
صديق فيروزي متميز جدا
avatar

علم الدولة : Syria
الجنس : ذكر
المشاركات : 7965
الإقامة : Sweden
العـمل : IT-computer
المزاج : Good
السٌّمعَة : 312
التسجيل : 09/02/2007

مُساهمةموضوع: الأحد الأوّل من الصوم الكبير عالتقويم الغربي   الأحد فبراير 11, 2018 4:53 pm

الأحد الأوّل من الصوم الكبير عالتقويم الغربي


إنجيل القدّيس يوحنّا  1:2 - 11
وفي اليوم الثالث كان عرس في قانا الجليل، وكانت أم يسوع هناك
ودعي أيضا يسوع وتلاميذه إلى العرس
ولما فرغت الخمر، قالت أم يسوع له: ليس لهم خمر
قال لها يسوع: ما لي ولك يا امرأة؟ لم تأت ساعتي بعد
قالت أمه للخدام: مهما قال لكم فافعلوه
وكانت ستة أجران من حجارة موضوعة هناك، حسب تطهير اليهود، يسع كل واحد مطرين أو ثلاثة
قال لهم يسوع: املأوا الأجران ماء. فملأوها إلى فوق
ثم قال لهم: استقوا الآن وقدموا إلى رئيس المتكإ. فقدموا
فلما ذاق رئيس المتكإ الماء المتحول خمرا، ولم يكن يعلم من أين هي، لكن الخدام الذين كانوا
قد استقوا الماء علموا، دعا رئيس المتكإ العريس
وقال له: كل إنسان إنما يضع الخمر الجيدة أولا، ومتى سكروا فحينئذ الدون.
 أما أنت فقد أبقيت الخمر الجيدة إلى الآن
هذه بداية الآيات فعلها يسوع في قانا الجليل، وأظهر مجده، فآمن به تلاميذه
آمـــين


رسالة القدّيس بولس إلى أهل رومية 13 : 11- 14 , 14 : 1- 8
هذا وإنكم عارفون الوقت، أنها الآن ساعة لنستيقظ من النوم، فإن خلاصنا الآن أقرب مما كان حين آمنا
قد تناهى الليل وتقارب النهار، فلنخلع أعمال الظلمة ونلبس أسلحة النور
لنسلك بلياقة كما في النهار: لا بالبطر والسكر، لا بالمضاجع والعهر، لا بالخصام والحسد
بل البسوا الرب يسوع المسيح، ولا تصنعوا تدبيرا للجسد لأجل الشهوات
ومن هو ضعيف في الإيمان فاقبلوه، لا لمحاكمة الأفكار
واحد يؤمن أن يأكل كل شيء، وأما الضعيف فيأكل بقولا
لا يزدر من يأكل بمن لا يأكل، ولا يدن من لا يأكل من يأكل، لأن الله قبله
من أنت الذي تدين عبد غيرك؟ هو لمولاه يثبت أو يسقط. ولكنه سيثبت، لأن الله قادر أن يثبته
واحد يعتبر يوما دون يوم، وآخر يعتبر كل يوم. فليتيقن كل واحد في عقله
الذي يهتم باليوم، فللرب يهتم. والذي لا يهتم باليوم، فللرب لا يهتم. والذي يأكل، فللرب يأكل لأنه يشكر الله.
والذي لا يأكل فللرب لا يأكل ويشكر الله
لأن ليس أحد منا يعيش لذاته، ولا أحد يموت لذاته
لأننا إن عشنا فللرب نعيش، وإن متنا فللرب نموت. فإن عشنا وإن متنا فللرب نحن
آمـــين

يوم أحد مبارك وصلاة مباركة للجميع
آمــين

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.fairouzehfriends.com/contact.forum
 
الأحد الأوّل من الصوم الكبير عالتقويم الغربي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 000{ القسم الديني }000 :: أصــدقاء الكنيسة والكتاب المقدس-
انتقل الى: