الرئيسيةالبوابةبحـثأرسل مقالس .و .جالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 ملك الموت والحقيبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Amer-H
صديق فيروزي متميز جدا
صديق فيروزي متميز جدا


علم الدولة : Syria
الجنس : ذكر
المشاركات : 7490
الإقامة : Sweden
العـمل : IT-computer
المزاج : Good
السٌّمعَة : 310
التسجيل : 09/02/2007

مُساهمةموضوع: ملك الموت والحقيبة   الجمعة يناير 10, 2014 7:28 pm

ملك الموت والحقيبة :

 كان رجل يحتضر حين رأى ملك الموت يقترب منه حاملاً بيده حقيبة سفر. قال الملك:
 - "هلمَّ، يا صغيري، آن وقت الرحيل." انتفض الرجل مذهولاً:
 - الآن؟! بهذه السرعة؟! لا تزال عندي خطط كثيرة...
 - "آسَف عليك، لكن أوان الرحيل قد آن فعلاً." فسأل الرجل:
 - وماذا في تلك الحقيبة؟
 - متاعك.
 - متاعي؟! أتعني حوائجي، ثيابي، مالي؟
 - هذه الأشياء ما كانت لك يومًا؛ كانت للأرض.
 - أهي ذكرياتي؟
 - ذكرياتك أيضًا ما كانت لك يومًا، بل للزمن.
 - هي مواهبي إذن...
 - لماذا تظن أنك صاحب مواهب؟! ما تسميه "مواهبك" كان من افتعال الظروف.
 - أهُم أصحابي وعائلتي؟
 - آسف، فهؤلاء ما كانوا لك يومًا؛ كانوا رفقاء النزهات.
 - أهما زوجتي وابني؟
 - هذان ما كانا لك يومًا؛ كانا سلوى عن أسى قلبك الخاوي.
 - أهو جسمي؟
 - هذا ما كان لك يومًا؛ هو للتراب والدود.
 - فهو نفسي، لا محالة.
 - لا، فهذه ما كانت لتكون لك يومًا، بل لي، ومنِّي لروح الكون.
 أصاب الرجل هلع شديد، فانتزع الحقيبة من يد الملك وفتحها، فلم يجد فيها شيئًا.
كانت الحقيبة فارغة! عند ذاك سأل الرجل والدموع تنهمر على خدَّيه:
 - "أما كان لي من شيء البتة؟!"
فأجابه الملك:
 - بلى، كل لحظة عشتها كانت لك، لكنك لم تتحيَّنْها. الحياة مجرد لحظة – لحظة سانحة للانتباه من الغفلة!

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.fairouzehfriends.com/contact.forum
 
ملك الموت والحقيبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 000{ الأقسام الشبابية والترفيهية}000 :: أصـدقاء هل تعلم, حكم وأمثال-
انتقل الى: