الرئيسيةالبوابةبحـثأرسل مقالس .و .جالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 تدريبات اليقظة الذهنية الكاملة..للتقليل من آلام التهاب المفاصل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Amer-H
صديق فيروزي متميز جدا
صديق فيروزي متميز جدا


علم الدولة : Syria
الجنس : ذكر
المشاركات : 7490
الإقامة : Sweden
العـمل : IT-computer
المزاج : Good
السٌّمعَة : 310
التسجيل : 09/02/2007

مُساهمةموضوع: تدريبات اليقظة الذهنية الكاملة..للتقليل من آلام التهاب المفاصل   الخميس فبراير 23, 2012 7:31 pm



يعتبر التهاب المفاصل أحد أكثر المشاكل الطبية شيوعآ في العالم ،وحسب الإحصائية فإن التهاب المفاصل
يصيب واحدآ من كل سبعة أشخاص ، و ثمة أكثر من 100 نوع من حالات التهابات المفاصل والتي تختلف أسبابها
و أعراضها و طرق علاجها .
وتشتمل أعراض التهاب المفاصل على ما يلي :
- تورم في مفصل أو أكثر .
- تيبس صباحي متواصل .
- الم متكرر في احد المفاصل .
- عجز عن تحريك المفصل بشكل طبيعي .
- احمرار واضح و دفء في المفصل .
فعند ظهور أي من هذه العلامات حديثآ ودوامها لأكثر من أسبوعين ، يجب تقييمها طبيآ على الفور.
ومن الأهمية تمييز التهاب المفاصل عن الاوجاع والآلام البسيطة كالروماتيزم لعلاج الحالة بشكل صحيح .
كما ذكرنا سابقاً فإن طرق معالجة مثل هذه الالتهابات تختلف بحسب نوعها , نذكر منها :
العلاج بالتمارين الرياضية :وهو جزء مهم من العلاج، حيث يتعلم المريض مجموعة من التمارين الرياضية التي
من الممكن أن تخفف من حدة الأعراض وتخفف من تطور المرض بشكل سريع...
العلاج الجراحي : وذلك إذا كان الألم في المفصل قويا جدا أو أن المفصل فقد عمله وأصبح المريض لا يستطيع أن يتحرك بشكل صحيح.
العلاج الدوائي :مثل أدوية مضادة للالتهاب غير ستيروئيدية ،و تستخدم المسكنات بشكل أساسي في التحكم بالأعراضولكن كما
هو معروف التأثيرات الجانبية المرافقة لمضادات للالتهاب غير ستيروئيدية مثل آلام في المعدة , إقياء , حالات تحسس
لذلك فإن العلاج النباتي هو الأسلم , وهو الذي أدى إلى انتشار كبير في انتاج المستحضرات الدوائية الطبيعية
كما هو الحال في مستحضر أيو ارتيس / كبسول من انتاج شركة السلام للصناعات الدوائية وذلك لاحتوائه على مجموعة
من النباتات حققت تآزر دوائي واسع جعله في طليعة الأدوية المسكنة ,لكن يتميز هذا المستحضر عن غيره هو عدم
وجود تأثيرات جانبية تذكر ,فهو آمن على المعدة ,كما يمتلك تأثيرات مسكنة ومرممة ومحسنة للدوران
ولحركة المفصل بآن واحد .

تدريبات اليقظة الذهنية الكاملة.. للتقليل من آلام التهاب المفاصل ..
كشفت دراسة محدودة نشرت في دورية «حوليات أمراض المفاصل» أن تدريبات «اليقظة الذهنية الكاملة» Mindfulness،
بغض النظر عن مدى صعوبتها، التي تركز على تجارب اللحظة الراهنة، يمكنها المساعدة في الحد من التوتر والإرهاق
المرتبطين بأمراض المفاصل.
وقد قام الباحثون بفحص 73 مريضا تتراوح أعمارهم بين 20 و70 عاما يعانون من أمراض المفاصل المؤلمة نظرا لإصابتهم
بالتهاب المفاصل الرثياني، أو التهابات الفقرات اللاصقة، أو التهاب المفاصل الصدافي، لمدة لا تقل عن 12 شهرا.
وتم اختيار نصف عدد المرضى عشوائيا لحضور 10 جلسات علاج جماعية من تدريبات «اليقظة الذهنية الكاملة»
خلال دورة استمرت 15 أسبوعا، بالإضافة إلى جلسة إضافية بعد ستة أشهر من انتهاء الدورة، فيما حصل النصف الآخر
على الرعاية التقليدية بالإضافة إلى أسطوانة مدمجة تحتوي على التدريبات نفسها لكي يمكنهم ممارستها
عندما يرغبون في ذلك.

اليقظة الكاملة :
* وكان يدير جلسات التدريب، التي كانت جزءا من «برنامج التدريب على النشاط» متخصصون في الرعاية الصحية
مدربون على تقنيات «اليقظة الذهنية الكاملة». وخلال كل جلسة كانوا يعالجون مواضيع خاصة، بما في ذلك التعرف
على قدرات كل شخص، بالإضافة إلى القدرة على التعامل مع المشاعر المختلفة مثل الغضب والفرحة والأسف.
وتم تشجيع المشاركين على ممارسة الوعي والتركيز التام على مشاعرهم وأفكارهم وخبراتهم الجسدية من
دون أحكام مسبقة أو محاولة تجنبها. وتم تطبيق ذلك أيضا على الألم. وتكونت الجلسات الأخرى من التدريبات
الإبداعية مثل الرسوم الموجهة والموسيقى والرسم، ومن ثم مشاركة الخبرات مع الأعضاء الآخرين في المجموعة.
وبعدما انتهت الجلسات العشر، قام الباحثون بتقييم قدرة المشاركين على التكيف، ومستوى التوتر والسيطرة
على الأعراض بما في ذلك الألم والتعب عبر استخدام نقاط التقييم. وقد تم إعادة التقييم بعد ذلك باثني عشر شهرا.
ومن بين 67 مشاركا أتموا كل التقييمات، لاحظ الباحثون أنه لا توجد اختلافات في مستوى الألم أو نشاط المرض
أو القدرة على الحديث حول المشاعر، ولكنهم لاحظوا اختلافا جوهريا في مستوى التوتر والتعب.
ومن بين الـ13 مشاركا الذين حققوا أعلى نقاط في مستوى القلق، وهو ما يزيد على 23 في استبيان الصحة العامة،
انخفض مستوى القلق لدى 11 مشاركا، فيما حافظ اثنان فقط على مستوى القلق بعد اثني عشر شهرا من انتهاء المحاضرات.
وفي حين بدأ عشرة مشاركين في المجموعة القياسية وهم لديهم معدل قلق مرتفع يتجاوز 23، سجل ثمانية
منهم مستويات منخفضة من التوتر.
ومع ذلك، رصد التقرير انخفاضا حادا في مستويات التعب بين مجموعة التدخل، فيما لم تسجل المجموعة القياسية أي تغير.
ووفقا للباحثين، فإن المحاولات الأولية لاستخدام الأساليب النفسية والتعليمية لمساعدة المصابين بداء التهاب المفاصل
على التكيف مع الجوانب الموترة لمرضهم، كانت في الغالب مساعي قصيرة المدى.
ويقولون إن التأثيرات الدائمة التي ظهرت خلال الدورة «تشير إلى أن المشاركين ربما يكونوا قد استخدموا جانبا
من استراتيجيات الاسترخاء داخل نمط حياتهم اليومية، وتلك الاستراتيجيات قد عززت من قدرتهم على الاستجابة
للخبرات الموترة على نحو أكثر مرونة»، مما يؤكد أنه على الرغم من أن علاجات مرض التهاب المفاصل
ربما تكون قد تطورت إلى حد كبير، فإنها تصبح أقل فعالية لدى الأفراد الذين يعانون بشدة من المرض.
وهم يؤكدون أن المرض لا يمكن السيطرة عليه إلا على نحو جزئي وأنه يجبر العديد من المرضى على
أن يجروا تغيرات كبيرة على نمط معيشتهم، وفقا لما نقله موقع «ميديكال نيوز توداي».
والخلاصة هي أن «هناك حاجة إلى العلاجات المساعدة التي يمكنها زيادة فرص العناية بصحة الفرد
ومساعدته على التكيف مع المرض».
..................

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.fairouzehfriends.com/contact.forum
 
تدريبات اليقظة الذهنية الكاملة..للتقليل من آلام التهاب المفاصل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 000{ القسم الأجتماعي والثقافي والصحي }000 :: أصـدقاء الطب والعلوم-
انتقل الى: